سبيس إكس: تجربة ناجحة لـ “أقوى صاروخ في العالم”

سبوتنيك – سبيس إكس: أطلقت شركة سبيس إكس بنجاح صاروخها “فالكون هيفي”، أقوى صاروخ في العالم، إلى الفضاء في أول اختبار لإطلاقه لتضع بذلك الشركة الخاصة المملوكة للملياردير إيلون ماسك حجر زاوية جديد في مسيرتها.

وانطلق الصاروخ مخترقا السماء، أمس الثلاثاء، من موقع لإطلاق الصواريخ بولاية فلوريدا الأمريكية بدأت منه البعثات الفضائية إلى القمر.

ويحمل الصاروخ الذي يعادل طوله مبنى مكونا من 23 طابقا سيارة تسلا رودستار حمراء اللون إلى الفضاء كحمولة تجريبية. وهدر فالكون هيفي أثناء انطلاقه من منصة الإطلاق مخلفا سحبا من البخار والدخان والرماد الساعة 3:45 عصرا بالتوقيت المحلي (20:45 بتوقيت غرينتش) في مركز كنيدي للفضاء في كيب كنافيرال.

إقرأ أيضاً7 مهارات في المعرفة تجعلك أكثر ذكاءً!

وتسنى سماع الهتاف الصاخب للعاملين في سبيس إكس من مقرها في هاوثورن بولاية كاليفورنيا حيث أذيعت لقطات حية لعملية الإطلاق. ونصب مئات الأشخاص الخيام على بعد 8 كيلومترات من مركز الفضاء لمشاهدة انطلاق الصاروخ، بحسب “رويترز”.

ووفقا لـ”رويترز”، يجعل اختبار الإطلاق “فالكون هيفي” أقوى صاروخ قيد التشغيل في الفضاء إذ يمكنه نقل حمولة أكبر من أي مركبة فضائية انطلقت منذ إطلاق الصاروخ ساترن 5 التابع لإدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) والذي أحالته ناسا للتقاعد عام 1973 أو الصاروخ السوفيتي إنيرجيا الذي انطلق في آخر مهمة له عام 1988.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.