سكر الحمل يسهل تجنبه وعلاجه والوقاية منه

 

د.هناء سنبل

18 يناير 2023

د.هناء سنبل أخصائية النساء والولادة بالحمادي تؤكد:

*الغذاء الصحي مع المشي لمدة نصف ساعة يومياً يجنبك سكر الحمل.

*سكر الحمل ليس عائقاً للولادة الطبيعية.

قالت الدكتورة هناء سنبل أخصائية أمراض النساء والولادة بمستشفيات الحمادي بالرياض أن كثيرات من المراجعات للعيادة يطلبن مني توضيح ومعلومات أكثر عن سكر الحمل ونتائجه وأعراضه وكيفية علاجه، مشيرة إلى أن
سكر الحمل من أكثر الأمراض شيوعاً مع الحمل والذي كثير من السيدات الحوامل يخافون منه خوفاً شديدا، وهو لاداعي فيه للخوف حيث أن سكر الحمل يسهل تجنبه وعلاجه والوقاية منه.
وفي هذا الحوار مع د.هناء سنبل تجيب عن أسئلة أسباب حدوث سكر الحمل، وأعراضه، وكيفية تجنبه والوقاية منه، وطرق علاجه، موضحة أن
أسباب سكر الحمل،هي عدم قدرة البنكرياس على تنظيم  نسبة السكر بالدم بسبب هورمونات الحمل التي تفرزها المشيمة.
وما أعراض سكر الحمل؟
– هي زيادة في وزن الأم زيادة كبيرة في الحمل،زيادة عدد مراتٍ التبول خاصة أثناء الليل،كم توجد أعراض سكر الحمل التي تتضح من الحمل نفسه وهي زيادة كمية السائل الامنيوسي حول الجنين فيكون حجم جيب الماء الواحد حول الجنين آكثر من ٨ سم ومجموع حجم الماء حول الجنين أكثر من ٢٥سم، أيضا ًَ زيادة حجم الجنين زيادة واضحة فوق ٤ كجم وزيادة في متوسط حجم المشيمة، وقد يؤدي سكر الحمل في حالة عدم تنظيمه وعلاجه إلى الوفاة المفاجئة للجنين داخل الرحم وذلك من أشد مضاعفاته.
وكيف يمكن تجنب سكر الحمل والوقاية منه؟
– يكون عن طريق الغذاء الصحي المتكامل مع تقليل النشويات والرياضة الخفيفة وهي المشي لمدة نصف ساعة يومياً علي الأقل وشرب كمية كبيرة من الماء يومياً لاتقل عن ٢ لتر يومياً.
وكيف يمكن علاج سكر الحمل؟
– سكر الحمل عندما يتم تشخيصه بتحليل السكر التراكمي والذي يتكون من تحليل السكر الصايم بعد ٨ ساعات صيام ثم شرب ٧٥ مل من محلول الجلوكوز المركز والتحليل بعده بساعة وساعتين فإذا كان التحليل الصايم أكثر من ٥.٦، تحليل بعد ساعتين أكثر من ٧.٨ يتم تشخيص سكر الحمل،ويتم علاجه عن طريق منظم السكر بالتعاون مع طبيب الغدد لتنظيم نسبة السكر بالدم إذا لو يتم التحكم عن طريق منظم السكر يتم استخدام الأنسولين لتنظيم مستوي السكر بالدم،وحالياً مضخة الأنسولين من أحدث الوسائل التي يستخدمها الاطباء لعلاج سكر الحمل للمرضي المصابين بالسكري واثبتت فعاليه كبيرة في علاجه وتنظيمه مما يؤدي إلى تقليل حدوث مضاعفات لسكر الحمل والتحكم به بصورة جيدة.
وكيف تكون الولادة وموعدها مع وجود سكر الحمل؟
– سكر الحمل ليس عائقًا للولادة الطبيعية إلا إذا استدعت الحالة عمل عملية قيصرية وذلك لأسباب طبية أخري،ولكن قد نضطر لعمل القيصرية إذا زاد حجم الجنين زيادة كبيرة وكان حجمه أكثر من ٤ كيلو جرام،ويتحدد موعد الولادة علي حسب القدرة على التحكم بسكر الحمل فإذا كان منتظماً ولاتوجد أية مضاعفات بالجنين فتكون الولادة عند ٤٠ أسبوع ولكن اذا تواجدت مضاعفات مثل زيادة حجم الجنين أوزيادة كمية السائل الامنيوسي فتحدد الولادة عند ٣٨ اسبوع،وإذا جاءت آلام الولادة مبكرة في الشهر الثامن يوخذ إبرة الرئة لاستكمال نمو الرئة،حيث إنها تزيد من نسبة السكر بالدم فيتم زيادة جرعات الأنسولين على حسب زيادة السكر مع جرعات إبرة الرئة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.