رانيا يوسف تعلن إصابتها في أنفها اتخبطت في مناخيري

14 يونيو 2021

تعرضت الفنانة رانيا يوسف، للإصابة بأنفها ونشرت صورة عبر حسابها الشخصي على موقع تبادل الصور والفيديوهات “انستقرام“،  وهى مصابة في أنفها وتضع لاصق طبي أبيض عليها، في محاولة منها لإعلام متابعيها بإصابتها في الأنف، خاصة بعد إثارتها للجدل مرة أخرى بسبب الصورة التي جمعتها مع رئيس نادي برشلونة الإسباني.

وأطلت الفنانة المصرية رانيا يوسف خلال الصور التي نشرتها عبر حسابها بفستان أبيض قصير،  بدون اكمام، شيفون من جهة الصدر،منفوش قليلًا،  وارتدت عليه حذاء أبيض وشعر ويفي منسدل وقصير مع المكياج الترابي الخفيف، وضعت لاصقة طبية على أنفها المصاب ودونت أسفل الصور:”رأيكم في شكلي بعد خبطة مناخيري؟؟”، ونشرت صورتين واحدة تقف بدون حركة وتنظر إلى السماء دون إبتسامة، والثانية ظهرت وهى تتمايل وترقص ومنسجمة ومبسوطة، كما أضافت هاشتاج كلمة” explore ” إضافة إلى أسماء البلاد العربية العراق ودبي والسعودية والإمارات ولبنان والأردن والكويت.

ووضعت فيديو لها عبر خاصية الاستوري بـ”إنستقرام” بنفس الإطلالة والأنف المصابة وهى ترقص وتتمايل وفي حالة انبساط وفرح وانسجام على الرغم من إصابتها، مما أرجح المتابعين أنها ليست إصابة بل عملية تجميل قامت بها الفنانة مؤخراً.

وتفاعل مع الصور التى نشرتها رانيا يوسف حول إصابتها في أنفها عدد من مشاهير الوسط الفني، من بينهم الفنانة هبة مجدي حيث دونت تعليق :”سلامتك يا قمر”، إضافة إلى الإعلامي باسم يوسف : :سلامتك يا رانيا الف سلامة “، والفنانة لقاء الخميس كتبت لها: “الف سلامة حبيبتى دائما منوره وقمر”، وكتبت نيكول سابا :”سلامة قلبك حبيبتي قمر في كل الأحوال”.

فيما دون عدد من محبي الفنانة بعد التعليقات من بينها تعرضها للحسد والعين، إضافة إلى التساؤل حيال إذا كانت خبطة في الأنف أم عملية جراحية قامت بها لتجميل أنفها، كما تمنى لها البعض الشفاء والسلامة.

واعتمدت رانيا يوسف مؤخراً في نشر صورها على حسابها الشخصي على “إنستقرام” في وضع هاشتاج “الاستكشاف ” أو “explore” وأسماء الدول العربية وكتابة “الخليج” في محاولة منها لجذب أكبر عدد من المتابعين من دول الخليج والدول العربية في كتابة تعليقات ومعرفة أين هذه الصورة، حيث وضعت مع الصور هاشتاج “كومنت يلا” وكأنها تحث أهالي الخليج والدول العربية في المشاركة بصورها والتعليق عليها والتي أطلت فيها بإطلالات مختلفة ومتنوعة.

كانت الفنانة رانيا يوسف،  أثارت الجدل منذ فترة بعد ما نشرت صورة جمعتها مع خوان لابورتا، رئيس نادي برشلونة الإسباني، وذلك عبر تداولها من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي عقب نشرها على حسابها بموقع “فيس بوك”، وانزعجت رانيا من التعليقات على الصورة من قبل البعض حيث ردت وقتها على التعليقات المسيئة التي طالتها من قبل بعض المتابعين قائلة: “دي جماعات ممنهجة لمحاربة أي حد ناجح ومشهور والناس دي ظهرت بعد سنة 2011 وبيكرهوا أي نجاح”.

وحكت رانيا يوسف، عن كواليس الصورة التي أثارت الجدل، وقالت إنها تعرفت على خوان لابورتا رئيس نادي برشلونة من خلال بعض أصدقائهما المشتركين موضحة: “مجموعة من الأصدقاء عرفونا على بعض في أحد الشوارع وقدام كافيه معروف جدًا في مدينة برشلونة، ومعرفش إيه اللي حصل والدنيا قامت وكأنهم أول مرة يشوفوا ممثلة ناجحة”.

وتعرضت رانيا يوسف بسبب هذه الصورة إلى تدشين هاشتاج  تضمن الإساءة إلى الفنانة رانيا يوسف، من قبل بعض رواد مواقع السوشيال ميديا يحمل ألفاظا نابية بحقها،  وأعلنت وقتها عن لجوئها إلى الجهات القانونية ومباحث الإنترنت لتحرير بلاغًا ضد كل الأشخاص المشاركين في الوسم المسيء.

المصدر: ليالينا

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.