هجوم على محمد رمضان بعد تصريح: لم تخلق فنانة لبنانية تستحق الغناء معي

 

31 أغسطس 2021

أثار تصريح الفنان المصري محمد رمضان، على تلفزيون “الجديد” اللبناني، بأنه لم تخلق بعد الفنانة اللبنانية التي تستحق الغناء بجانبه، الجدل في الأوساط الفنية.

ويبدو أن أزمات الفنان محمد رمضان وإثارته للجدل لن تنتهي، وهذه المرة تسبب في غضب نجوم لبنان منه.

وقبل أيام حل محمد رمضان ضيفا على قناة “الجديد” ليتحدث عن حصوله على الدكتوراه الفخرية في لبنان ويدافع عن نفسه بعد اتهامات شرائه لها.

وخلال اللقاء وجهت له المذيعة سؤالا عن الفنانة اللبنانية التي يتمنى تقديم دويتو غنائي معها.

وكانت إجابة محمد رمضان: “لسه مجاتش الفنانة اللبنانية اللي بحلم أعمل معاها ديو أعتقد ممكن تظهر بعد 15 سنة”، لتضيف المذيعة على كلامه قائلة “لسه متخلقتش”.

وهو ما تسبب في غضب بعض الفنانين منه ومهاجمتهم له ومنهم الفنان باسم مغنية الذي طالبه بالتواضع.

وكتب باسم مغنية عبر حسابه على Facebook: ” “(ماخلقتش الفنانة اللبنانية اللي هتغني معايا) هكذا صرح الممثل محمد رمضان الذي أجده موهوبا في التمثيل مع بعض الملاحظات على تصرفاته، يتكلم بثقة وكأنه “الأسطورة” عبد الحليم حافظ. مع أن عبد الحليم (حلم الأجيال) لم يقلها يوما، أحسنت يا محمد يا رمضان، تجعلنا نكتب عنك لكن خذ بعين الإعتبار أن سلوكك يغلب على موهبتك. الموهبة وحدها لا تكفي. تواضع”.

 

يذكر أن محمد رمضان أثار جدلا كبيرا خلال الأيام الماضية بعد إعلانه حصوله على الدكتوراه الفخرية في التمثيل والأداء الغنائي في أحد المراكز الثقافية في لبنان. بعدها سحب المركز الثقافي الألماني بلبنان، الدكتوراه الفخرية من الفنان محمد رمضان ولقب سفير الشعب العربي مقدماً اعتذاراً من المركز للشعل المصري والحكومة المصرية.

وجاء الإعلان بعد موجة من الانتقادات التي تعرض لها المركز ومحمد رمضان بسبب مواقف الأخير من بينها واقعة الطيار أشرف أبو اليسر.

وأوضح المركز في بيانه أنه لم يكن على علم بواقهة الطيار أشرف أبو اليسر وتسبب محمد رمضان في فصله عن عمله ورفض دفع مبلع التعويض الذي حصل عليه من المحكمة.

وأصدر المركز الألماني بياناً موكداً سحب الدكتوراه متابعاً: “لم نكن نعلم أبدًا أبدًا بحادثة الطيار المصري المؤسفة والتي ندين ونشجب ونستنكر تلك الواقعة، وكذلك اللقاء والتصوير مع مطرب وممثل صهيوني الذي ندين ونستنكر ونشجب حدوثه، لذلك اتخذ مجلس إدارة المركز الثقافي الألماني الدولي قرارًا بسحب شهادات التكريم مع فائق الاحترام لكل من لفت نظرنا لذلك”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.