متخصصة الأشعة بالحمادي في سؤال وجواب حول:أورام الثدي

*ما المقصودبأورام الثدي؟

_إذا وجدت كتلة في الثدي أو أي تغيير فيه قد تقلقين بسبب سرطان الثدي ويكون هذا القلق مفهوما، ولكن أغلب كتل الثدي هي كتل سليمة وغير سرطانية بشكل خاص عند النساء الشابات،ولكن من الضروري تقييم أي كتلة في الثدي من قبل الطبيب وخاصة إذا كانت كتلة حديثة الظهور.
*كيف تشعرين بنسيج الثدي الطبيعي؟
_الثدي يحتوي على أنسجة مختلفة الكثافة ويتضمن الشحم والغدد والأنسجة الصامة، وقد تلاحظ المرأة أن نسيج الثدي يتغير حسب مراحل الدورة الشهرية ، مثلاً يمكن أن تشعر بألم بالثدي أو تشعر ببعض العقيدات فيه، وهذا يعود إلى زيادة نسبة السوائل بالثدي بسبب الدورة الشهرية كما أن نسيج الثدي يتغير حسب العمر بحيث يصبح شحمي أكثر وأقل كثافة مع تقدم العمر.
*متى تستشيري الطبيب؟
_يجب أن يتم الفحص الذاتي للثدي بشكل روتيني حتى تتعود المرأة على طبيبة نسيج الثدي لديها وبذلك تشعر بأي تغيير منه بسهولة في حال حدوثه .
ويجب أن تستشيري الطبيب في الحالات التالية:
1-إذا شعرت بأي كتلة أو ثخانة غريبة ومختلفة عن النسيج حولها .
2-إذا لاحظت أي تغير في حجم أو شكل الثدي .
3-إذا استمر ألم الثدي حتى بعد انتهاء الدورة الشهرية .
4-إذا لاحظت أي تغيرات في الجلد على الثدي مثل حكة أو احمرار.
5-إذا لاحظت انكماش في الحلمة حديث .
6-إذا لاحظت أية مفرزات من الثدي .
*ماذا يمكن توقعه من الفحص السريري للثدي؟
_يبدأ تقييم كتل الثدي بالفحص السريري وخلال هذا الفحص سيسأل الطبيب عن الآتي:-
1-الأعراض وعوامل الخطورة لسرطان الثدي أو أورام الثدي السليمة .
2-فحص الثدي والمنطقة تحت الإبط لتحري وجود أي كتل أو اضطرابات .
3-فحص جلد الثدي .
4-تحري مشاكل الحلمة مثل الإنكماش أو الإفرازات .
5-إذا أثبت الطبيب بالفحص السريري وجود كتلة أو شيء يستدعي الإهتمام فإنك سوف تحتاجين إلى الإختبارات التالية :-
1- التصوير بالماموغرافي، وهو إجراء خاص بالثدي حيث يتم أخذ صور شعاعية ( xray   ) للثدي بزوايا مختلفة ويمكن الطبيب من تحديد تغيرات الثدي المشتبه بها، وهو يجرى بعد سن الـ40 سنة.
2- الأشعة الصوتية للثدي، الأمواج الصوتية تشكل صورة لداخل الثدي ويرسلها إلى الشاشة، وهذا التصوير يساعد في تحديد فيما إذا كانت الكتلة أو ذات محتوى سائل ( كيسة ) .
3- الرنين المغناطيسي للثدي، هذا التصوير يعتمد على التصوير المغناطيسي وأشاعة الراديو ليشكل صورة لداخل الثدي وهو عادة يجرى عندما إذا كان التشخيص غير واضح بالأشعة الصوتية والماموغرافي (أو عند تندر إجراء الماموغرافي)، وأحياناً تحتاج إلى حقن الصبغة بالوريد قبل إجراء الرنين المغناطيسي للثدي لتفرز صورة الأنسجة والأوعية الدموية.
4- خزعة الثدي: قد تحتاج إلى أخذ عينة من الأنسجة وفحصها تحت المجهر وقد يكون ذلك بمساعدة الأشعة الصوتية أو الرنين المغناطيسي وقد تحتاج إلى التخدير الموضعي لإجراء ذلك.
وهناك عدة أنواع من الخزعات يحددها الطبيب حسب كل حالة بعد إجراء الخزعة ترسل عينة الأنسجة إلى المختبر للتحليل وسيقوم الطبيب بإخبارك بالنتائج ومناقشتها معك .
المتابعة بعد تقييم كتل الثدي:
1- إذا كانت الكتلة غير خبيثة ( سليمة ) سيقرر الطبيب إذا كانت بحاجة إلى مراقبة خلال فترة قصيرة في العيادة أو اعادة تصوير الثدي وقد يتطلب منك الحضور بعد شهرين أو ثلاثة ليرى إذا كانت هناك أي تغير في الكتلة .
_______
الدكتورة: منال الحكيم أخصائية الأشعة بمستشفى الحمادي بالرياض

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.