“طاقة عربية” و”كيندريل” توسّعان تعاونهما لتحديث خدمات توزيع الطاقة للعملاء في مصر

 

15 يونيو 2022

أعلنت اليوم مجموعة “طاقة عربية”، الرائدة في مجالات توزيع الطاقة والخدمات المتكاملة بمصر، عن توسعة تعاونها مع “كيندريل” (رمزها في بورصة نيويورك: KD)، أكبر مزود لخدمات البنية التحتية في مجال تقنية المعلومات في العالم، لدعم جهودها نحو التحول الرقمي وتحسين الخدمات المقدمة لتلبية الاحتياجات اليومية من الطاقة لأكثر من 1.7 مليون عميل في جميع أنحاء مصر. بموجب الاتفاقية، تقدّم “كيندريل” خدمات الاستضافة السحابية والتطبيقات المدارة عبر الانترنت، الخاصة ببيئة تطبيق تخطيط الموارد المؤسسية العاملة على منصة S/4HANA من “إس إيه بي”.

تتيح “طاقة عربية” من خلال منصاتها الرئيسة الأربع ومختلف الشركات التابعة لها خدماتها فى نقل و توزيع ما يزيد عن 7.3 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي وأكثر من 1,350 ميجاوات من السعات الكهربائية المتعاقد عليها كما تخدم العملاء في جميع أنحاء الجمهورية من خلال شبكة تضمّ ما يزيد عن 110 محطة لبيع الوقود السائل والغاز الطبيعي المضغوط.

وتلعب منصة تطبيقات الأعمال السحابية S/4HANA من “إس إيه بي” دورًا محوريًا في تمكين هذه العمليات في إطار منصة التخطيط لموارد المؤسسات، مثل دعم أنشطة صيانة المحطات، وتخطيط الإنتاج، وإدارة المشاريع، والمبيعات والتوزيع، بالإضافة إلى الموارد البشرية، والمحاسبة المالية، وذلك على المستوى المؤسسي. وكانت “طاقة عربية ” بدأت عملها مع “كيندريل” في العام 2017 لضمان أمن واستقرار تلك العمليات ذات الطبيعة الحرجة وكفاءتها واستمراريتها لحظة بلحظة.

وفي السياق نفسه، سوف تعتمد طاقة عربية على “كيندريل”، شريك “إس إيه بي”، في استضافة حلول “إس إيه بي” على بُنية تحتية سحابية فائقة النطاق للمساعدة على ضمان مستويات عالية من الأمن والتوافر، وتحسين أداء التطبيقات والمرونة، تلبيةً لاحتياجات العمل المتطورة. وأصبح بإمكان “طاقة عربية ” اختيار دمج التقنيات الناشئة، كالذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء، في أي وقت، بفضل استضافة “كيندريل” السحابية لبيئتها الخاصة بتخطيط الموارد المؤسسية.

وتتيح “كيندريل” أيضًا لشركة “طاقة عربية ” إدارة شاملة لمنصة “إس إيه بي” البرمجية الخاصة بها على الانترنت، ودعم على مدار الساعة لإدارة عمليات النسخ الاحتياطي للبيانات والتعافي والأمن والأداء وغيرها، بفضل مهاراتها الفريدة ومواردها العالمية. ومن شأن هذه النقلة النوعية إتاحة الوقت أمام موظفي الشركة للتركيز على تنفيذ المبادرات الاستراتيجية وتقديم المزيد من القيمة للعملاء.

وبهذه المناسبة، أعرب حازم الجيشى الرئيس قطاع المعلومات فى “طاقة عربية “، عن سعادته بتجديد و توسيع الشراكة مع “كيندريل”، قائلًا إن من شأن هذه الخطوة “دفع عجلات التحوّل الرقمي في “طاقة عربية ” إلى أبعد مدى ممكن”. وأضاف: “لطالما أثبت فريق “كيندريل” أنه جزء مهمّ ومكمّل لعائلة طاقة عربية ، وكان أهلًا للثقة التي نراها أساسًا متينًا لنجاح أية علاقة، وقد وضعت “كيندريل” نجاحنا في صميم كل ما تقدمه من أجلنا”.

من ناحيته، قال محمود بدوي المدير التنفيذي لشركة “كيندريل” في مصر، إن شركته تواصل حرصها على التعاون مع “طاقة عربية ” في سبيل دعم استراتيجية التحوّل الرقمي لديها، ومساعدتها على تلبية احتياجات عملائها بشكل أفضل، وذلك مع استمرارها في تطوير أعمالها. وأضاف: “استطعنا معًا التغلب على التحدّيات واحتفلنا بالعديد من الإنجازات على مر السنين، ونفخر اليوم بمواصلة تعاوننا على أسس راسخة”.

واختارت “طاقة عربية ” مواصلة تعاونها مع شركة “كيندريل” بسبب خبرتها في التطبيقات والبيانات، إذ تتمتع الشركة بخبرة عميقة في مساعدة الشركات على تبني الأدوات الرقمية التكيّفية وتوظيفها لتحديث عملياتها وتشغيلها أعمالها.

وتُعدّ “كيندريل” جهة حاصلة على اعتماد عملاقة البرمجيات العالمية “إس إيه بي” في عمليات السحابة والبنية التحتية التي تعزّز قدراتها وتُثري مجموعة أعمالها التجارية. وتدير “كيندريل” اليوم البيئات السحابية في مئات الشركات التي تستخدم حلول “إس إيه بي”، وذلك على العديد من المنصات السحابية العامة والمنصات المحلية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.