شاهد أول إنسان يعيش بذراع آلية (Bionic)… لا يستطيع فعل هذه الأمور بها

أصبح جون ماثيني، من ولاية فلوريدا الأمريكية، هو أول إنسان يتعايش مع ذراع روبوتية متقدمة (Bionic)، والتي يتحكم فيها بواسطة عقله.

والذراع الروبوتية من تصميم مختبر الفيزياء التطبيقي جونز هوبكنز، وبدعم من وزارة الدفاع الأمريكية، والتي أنفقت أكثر من 120 مليون دولار من أجل تصنيعه وتطويره، خلال العشرة سنوات الماضية، بحسب موقع “كوارتز”.

وتم تصنيع الذراع، كجزء من برنامج ثورة الأطراف الصناعية، والهدف منه هو خلق أطراف اصطناعية، يسيطر عليها النشاط العصبي في الدماغ، لاستعادة وظيفة التحريك الطبيعية.

ويعمل البرنامج على وجه التحديد، على الأطراف الاصطناعية، لمرضى بتر الذراع العلوي.

ويأمل البرنامج في تكاثر أعداد المرضى، الذين يعتمدون على هذه التكنولوجيا، بعد فقدان أطرافهم.

وفقد جون ماثيني ذراعه، بسبب إصابته بـ السرطان في عام 2005.

ولكن هناك بعض الأفعال غير المسموح لماثيني أن يفعلها بواسطة ذراعه الروبوتية، مثل ألا يبللها بالمياه، وألا يقود السيارة بها.

المصدر: سبوتنيك

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.