بعد 22 عاما… نوكيا تعيد موزتها الشهيرة

استمرت شركة نوكيا الفنلندية في اللعب في “نوستالجيا” النسخ القديمة من هواتفها بإعادة إنتاج أحد أبرز هواتفها القديمة.

نوكيا

وأعلنت “نوكيا” خلال مشاركتها في مؤتمر الجوال العالمي بمدينة برشلونة الإسبانية عن إعادة إنتاجها نسخة جديدة من هاتفها الشهير “نوكيا 8110” المعروف باسم هاتف “الموزة”، بحسب موقع “ذا فيرج” التقني المتخصص.وأشارت إلى أن إعلانها عن إنتاج نسخة جديدة من “هاتف الموزة”، جاء احتفالا بمرور 22 عاما على إطلاق أحد أكثر الهواتف مبيعا في تاريخ الهواتف المحمولة.

وكشف المؤتمر الصحفي عن أن “نوكيا 8110” لا يزال يحتفظ بشكله القديم التقليدي، لكن تم تزويده بتقنيات الجيل الرابع، حيث يمكنه استخدام الإنترنت.

وعززت شركة “إتش إم دي” الفنلندية المصنعة للهاتف، “نوكيا 8110” بنظام تشغيل أطلقت عليه “كاي أو إس” (Kos)، الذي تعاونت “غوغل” و”فيسبوك” في تطويره لتزويد الهاتف بالتطبيقات والتقنيات المختلفة.

يذكر أن هاتف “الموزة”، حظي بشعبية كبيرة منذ إطلاقه عام 1996، خاصة بعدما ظهر واستخدم من قبل بطل فيلم “ماتريكس” الشهير عام 1999.

تلعب “نوكيا” منذ فترة على إعادة إنتاج عدد من هواتفها التقليدية القديمة بتقنيات حديثة، حيث سبق وأطلقت هاتفها الأكثر مبيعا “نوكيا 3310”.

ومن المقرر أن تطرح الشركة الفنلندية هاتفها، ابتداء من شهر مايو/أيار المقبل، بسعر لن يتخطى 97 دولارا أمريكيا.

سبوتنيك

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.