السعرات الحرارية (الطاقة المتحولة)

د.محمود أبو الهدى كائن

كثيراً ما نتحدث عن السعرات الحرارية، كمها، استهلاكها، تخزينها، مصادرها، كل ذلك يعتمد على دراسات وأبحاث متخصصة، ولكن عندما نبحث عن ما نحتاجه للارتقاء بمستوى كفاءة الحالة الصحية للفرد، من المهم جداً إدراك أن وحدة السعرات الحرارية هي طاقة متحولة في جسم الإنسان وهي إما يكون مصدرها الغذاء الذي نستهلكه وقد يكون أكثر من حاجتنا له وبالتالي يصبح عبء له أضراره على الجسم البشري على المدى البعيد، أو تكون مخزنة في جسم الانسان وتحولت إلى دهون متراكمة تتسبب في ضعف عمل الأجهزة الحيوية ولها مضاعفات مستقبلية وبهذا نستدرك أن حاجتنا للسعرات الحرارية في كمية ونوعية محددة من الطعام تتناسب مع النشاط البدني اليومي فقط عندما يكون نمط الجسم في حالة القوام الصحي وما عدا ذلك يجب أن تكون السعرات الحرارية الواردة من الطعام أقل من حاجة الجسم للنشاط البدني اليومي ويكون تعويض كمية السعرات الحرارية الناقصة من الدهون المتراكمة والمخزنة سابقاً في الجسم بسبب سوء التغذية، هذا في حالة نمط الجسم المنحدر عن القوام الصحي حتى نصل إلى المعادلة الصحية:
– حالة السمنة: ( كمية ونوعية طعام محددة >> اعتماد على سعرات حرارية مخزنة >> نشاط بدني متزايد بالتدريج).
– حالة القوام السليم: ( سعرات حرارية محددة من مصادر طعام صحي >> تناسب معتدل مع النشاط البدني اليومي فقط).
_____

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.