إيقاف حكم بالسجن على والد طفل تركه وحيداً

أوقف مركز فض المنازعات الإيجارية تنفيذ حكم صادر ضد والد طفل، بسبب متأخرات إيجارية، بعد أن اكتشف أن الطفل صار وحيداً، بعد حبس والده، وأحال الموضوع إلى لجنة المعثرين لتدبير المبلغ، والتواصل مع المالك لفتح الشقة لفترة لحين تدبير الأمر للطفل ولوالده المريض، الذي يعاني «سرطان البروستاتا»، بحسب تقارير المستشفى التي تسلمها المركز.
الطفل، كما ذكرت الإمارات اليوم، لم يتعد عمره 10 سنوات، قدم برفقة أحد المحامين إلى المركز يطالب بالإفراج عن والده، الذي صدر حكم ضده في قضية متأخرات إيجارية، إذ تبين أن الطفل كان يعيش مع والده بمفرده، وأن والدته مسافرة خارج البلاد، وأنه أصبح بعد تنفيذ الحكم على والده، من دون عائل أو حتى مأوى، بعد سحب الوحدة السكنية، وهو ما دفع (المركز) إلى أن يوقف تنفيذ الحكم الصادر على الفور لحين الوصول إلى حل للمشكلة وحماية للطفل.
يشار إلى أن الطفل يحمل جواز سفر سورياً، يقيم عند أحد المحامين، الذي تبرع بالدفاع عن والده وهو من أحضره للمركز، وهو ما استدعى تحركاً سريعاً من جانب المركز الذي أمر بوقف تنفيذ الحكم لحين إحالة الموضوع إلى لجنة المعثرين لتدبير المبلغ، والتواصل مع المالك لفتح الشقة السكنية لفترة لحين تدبير الأمر للطفل ولوالده.

سيدتي نت

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.