إيفولفن وومن يتعاون مع دي نور دبي لإطلاق خط جديد من المجوهرات للمساهمة في تمكين المرأة

10 مارس، 2021: أعلن إيفولفن وومن، وهو مشروع اجتماعي يعنى بتطوير مهارات النساء في البلدان النامية، عن تعاونه مع دي نور دبي، علامة المجوهرات الفاخرة عبر الإنترنت والتي تحتفي بالأنوثة وتهدف إلى تمكين النساء حول العالم. ويثمر التعاون عن إطلاق خط جديد من المجوهرات يدعو النساء إلى تزيين أنفسهن بأجمل التصاميم والمساهمة في تمكين النساء حول العالم. ويثمر التعاون عن إطلاق خط جديد من المجوهرات يدعو النساء إلى تزيين أنفسهن بأجمل التصاميم والمساهمة في تمكين المرأة حول العالم.

وتُعدّ إيفولف باي دي نور مجموعة مجوهرات متكاملة بإلهامٍ من رحلة النساء لتطوير مهاراتهنّ من خلال برنامج إيفولفن وومن، ليصبحن مساهمات فاعلات في بناء المجتمع، إذ تمّ تصميم كل قطعة ضمن المجموعة لتجسيد هذه الرحلة عبر ثلاث حلقات تمثّل الاستمرارية والتقدّم والأمل.

وتمثّل الحلقة الأولى والمصنوعة من الذهب الخام المراحل الأولى من رحلة التطور تليها الحلقة الثانية التي تعكس بلمعانها مرحلة التدريب والتعليم، وتأتي الحلقة الثالثة مزيّنة بقطعة من الألماس لتعبر عن المرحلة الأخيرة من هذه الرحلة، حيث تكتشف المرأة قدراتها الكامنة لتبدأ مرحلة العطاء والمشاركة في تطوير محيطها ومجتمعها ككلّ.

وانطلاقاً من رسالة دعم وتمكين النساء، سيتمّ تخصيص 15% من عائدات كل عملية شراء لمشروع إيفولفن وومن، لمساعدة مزيدٍ من النساء في الدول النامية على الاستفادة من برنامج تطوير المهارات، والمساهمة بنجاح ضمن القوة العاملة ما يضمن معيشة كريمة لهنّ ولعائلاتهنّ.

وتعليقاً على الموضوع، قالت آسيا ريشيو، مؤسسة مشروع إيفولفن وومن: “ندرك في مشروع إيفولفن وومن ارتباط ازدهار المجتمعات بنجاح المرأة. وسيسهم تعاوننا مع دي نور في تحقيق إنجازاتٍ مهمة تعزز من مستويات تمكين النساء، انطلاقاً من ثقتنا بأهمية دور المرأة في تطور المجتمع، إذ تُعدّ فكرة هذا التعاون وسيلة مثالية لتمكين مزيدٍ من السيدات.

ونجحنا بعد الكثير من التفكير والمشاورات في إطلاق مجموعة إيفولف باي دي نور، التي تجسّد بمفهومها النابض بالحياة قصص جميع النساء اللواتي عملنا معهن. ونحن بغاية الحماس لإطلاق خط المجوهرات الجديد ولا يسعنا الانتظار لنرى تصاميمنا تزيّن إطلالات السيدات حول العالم”.

من جانبه قال جنيد نور، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لعلامة دي نور دبي: “تستقي تصاميمنا في دي نور دبي الإلهام من رحلة السيدات بما تحمله من عواطف وحكايات، وقد عملنا جنباً إلى جنب مع إيفولفن وومن على ابتكار خط مجوهرات جديد يجسّد بتصاميمه النابضة بالحياة رسالة مميزة، حيث اخترنا كلمة إيفولف التي تعني التطور بإلهام من تطور المرأة والجمال الذي يكمن خلال هذه الرحلة. كما قمنا بتخصيص 15% من عائدات كل عملية شراء لدعم برنامج إيفولفن وومن، لإحداث تغييرات إيجابية في حياة النساء في البلدان النامية وتمكينهنّ من الحصول على الاستقلال والمساهمة في بناء المجتمع”.

ويسعى مشروع إيفولفن وومن، من خلال تعاونه مع عدد من حكومات البلدان النامية، إلى التقليل من مستوى بطالة النساء عبر العمل عن كثب مع القطاع الخاص في الإمارات العربية المتحدة كحاضنة لبرامج تدريب وتطوير مهارات النساء الساعيات إلى إيجاد فرص عمل مناسبة ضمن قطاع الضيافة.

وشهد العام الماضي توقيع شراكة لمدة سنتين بين إيفولفن وومن ودي نور، مع التزام دي نور بدعم النساء ضمن برنامج إيفولفن وومن لتطوير المهارات والذي يركّز جهوده على تمكين النساء العاملات في قطاع الضيافة. ووقع الاختيار على ثلاث مشاركات من غانا في برنامج إيفولفن وومن، حيث أكملن برنامج تدريب احترافي لمدة خمسة أيام إلى جانب برنامج تدريبي عبر الإنترنت لمدة شهرين، وبفضل الدعم الذي قدمته دي نور ساهم التدريب المخصص للنساء في تأمين وظائف بدوام كامل في دبي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.