أحمد خميس يدافع عن زوجته مشاعل الشحي بعد الفيديو الإباحي المنسوب إليها

 

15 يونيو 2021

نفى الإعلامي الإماراتي أحمد خميس، صحة الفيديو  المخل بالآداب المتداول والمنسوب لزوجته مشاعل الشحي، وذلك بعد تداول الشائعات حولها، على خلفية انتشار مقطع فيديو لفتاة تشبهها في وضع غير لائق.

وشارك خميس عبر حسابه في موقع وتطبيق “إنستقرام” صورة تجمعه بزوجته مشاعل، مدافعًا عنها بشكل كبير، وموضحًا التزامها بالعادات وتعاليم الدين واهتمامها بزوجها، وأنها من المستحيل أن تصور مثل هذه المقاطع غير الأخلاقية.

وعلق خميس على صورته مع زوجته كاتباً:”لكل الإشاعات الي طلعت على زوجتي، أولا زوجتي مثل الطفلة البريئة مالها خص بأحد، ومن تزوجنا عايشين لبع، انا من عرفت اني يتيم، ما كنت ادور على احد يعوضني او اني افكر بالزواج ، لاني كنت عايش بصراع نفسي و فوق ذلك كنت انطوائي، اتذكر اني تمينت بعمر ١٦ اني اتزوج اماراتية بقلب فلبينية، بسبب اني تربيت مع فلبينيات، والله عوضني صدق عوضني تزوجت امارتية نصها فلبينية، يعني الله صبرني كل ها الفترة الين ما اتزوج البنت، الي تمنيتها من وانا وصغير، ما لقيت شئ يمنعني من اني اتزوجها تصلي وملتزمة و تخاف ربها و تحاول انها تساعد الجميع بمعنى الكلمة و تحب تضحك الي قدامها، وفوق ذلك عوضتني عالـنقص الي فقدتها و انا وصغير، بكمل لكم بشرط اذا حابين تعرفوا اكثر حطوا ❤️ او اكتبوا نبا التكملة ( الجزء الثاني ) ، لان التعليقات تجرحو يمكن موب حابين تسمعوا للاخير”.

 

خرجت مشاعل الشحي عن صمتها، وبدأت في التعليق على مقطع فيديو إباحي انتشر لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتداوله البعض بعد نسبه إليها شخصيًا، بسبب الشبه بين الفتاة في الفيديو وبينها.

وانهارت مشاعل الشحي وهي تنفي صلتها من قريب أو بعيد بهذا الفيديو، حيث ظن البعض في البداية أنها تتحدث عن الفيديو الذي سبت فيها زوجها أحمد خميس بكلمة مسيئة ولفظ لا يصح، غير أنه تبين أنها تتحدث عن مقطع فيديو لا علاقة لها به ومنسوب لها زورًا.

وعلقت مشاعل الشحي على هذا الفيديو من خلال حسابها بـ”سناب شات”، قائلة إن لديها حدود في حياتها من المستحيل أن تتخطاها، قائلة: “عيب تنسبون فيديو إلي لمجرد البنت تشبهني، هذا كله للشهرة والفلورز وهذا كله يزول ويروح كله إلا الشرف”.

بكت مشاعل الشحي خلال الفيديو، مؤكدة أن الفتاة التي في الفيديو لا تقربها بصلة من قريب أو بعيد، مطالبة من متابعيها عدم تصديق أي شيء ينسب للمشاهير، لأن هذا ظلم وأردفت: “شيء وايد يكسر القلب وأوفر إن الواحد ينشر فيديو لواحدة على أساس إن هي وأحمد يشاهد الفيديو أنا انكسرت قدامه لأنهم يقولوا له هاي حرمتك يعني عيب”.

أكدت على أن من يعرفها شخصيا ويراها بدون مكياج وفلاتر يعرف الفرق الواضح بينها وبين الفتاة في الفيديو وأضافت: “يا رب ما أندم على هاد الفيديو، لأن نص العالم يتكلمون على هذا الفيديو وهذا الموضوع وايد حساس”.

مشاعل الشحي والفيديو الإباحي

وبدت مشاعل الشحي في الفيديو الذي صورته، في حالة لا يرثى لها، حيث دخلت في نوبة بكاء متقطعة، بسبب هذا الفيديو الذي اعتبرته ظلما بينا ممن نسب إليها.

وتمنت مشاعل الشحي، لمن نشر الفيديو أن يدخل نار جهنم ويحترق فيها كونه نشر شيئا غير حقيقيًا وساعد على تداوله بين الجمهور، مؤكدة أنها خرجت للرد كونها تعبت من انتشار المقطع على نطاق واسع وانتسابه لها كذبا.

وأكدت مشاعل الشحي أنه بالمنطق لو أنها هي نفسالفتاة التي ظهرت في الفيديو الإباحي فعلى الأقل سيتم توقيفها، حيثُ لن تعترض على محاسبتها، لأنها ستكون قد أخطأت وتسحق العقاب بحد تعبيرها.

وقالت مشاعل الشحي باكية: “بيجيني تعليقات مسيئة، إحنا شوفنا جسمك ومادري شو، شي وايد متعب، صدق متعب، إيش اسوي أنا بقعد أكلم واحد واحد وأقول مو أنا، لامتى؟ رجاء لا تنسبون لي هذا الفيديو”.

تابعت: “كل ما يصلني عبر صندوق الرسائل أشياء مسيئة، الواحد وده يغسل عينه بالخل”.

المصدر: ليالينا

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.